خدم الامبريالية: نص للمفكر الثوري الجزائري والمجاهد الشهيد فرانز فانون

  فرانز فانون، خدم الامبريالية (1) الحكومة المؤقتة للجمهورية الجزائرية، البعثة في غانا (2) ، 14 ديسمبر 1960. إنّ التأكيد أن لكل زمن من التاريخ ميزاته الخاصة لهو أمر بديهي. كان لزمن الاستعمار، مثلا، نفسيته الخاصة، أبطاله وخونته الخاصين. فقبل انهيار النظام الاستعماري في افريقيا وفي العالم، كان يوجد أفارقة يستطيعون أن يؤكدوا بكل جدية أن… Lire la suite خدم الامبريالية: نص للمفكر الثوري الجزائري والمجاهد الشهيد فرانز فانون

قصة استفاقة : اليوم قالوا « يزّي! » « كفى! »

استيقظوا باكرا اليوم. اليوم قالوا: « يزّي! »، « كفى! » أمام باب مدرسة ابتدائية عمومية يقف حوالي مائة رجل. وجههم جدي. أغلبيتهم تجاوزوا الثلاثين أو الأربعين سنة. لماذا هم هناك؟ لقد جاؤوا للاحتجاج بشدّة على الظروف السيئة التي يتمدرس فيها أبنائهم وبناتهم. إنّها الساعة التاسعة صباحا في بلدية ريفية تابعة لدائرة صغيرة شمال شرق ولاية بسكرة. تملك هذه… Lire la suite قصة استفاقة : اليوم قالوا « يزّي! » « كفى! »

« اربح العروسة والكروسة »: تسليع الزواج، تسليع المرأة وتسليع العلاقات بين الناس (الجزء الثاني والأخير)

1 في ماض ليس ببعيد (فترة السبعينات ومنتصف الثمانينات) لم يكن الزواج موضوع قلق، « كوشمار » بالنسبة لأغلبية الشباب الجزائري، إذ إنّ تكاليف العرس لم تكن مكلّفة وشروط الزواج لم تكن عامة تشبه مساومة بالبنت فكانت تحضيرات وفعاليات الزفاف متعارف عليها: في المدن، العرس عادة في حي الزوج بحضور الأقارب وأولاد الحومة ومساعدتهم، تحضير وليمة العشاء وحلوى… Lire la suite « اربح العروسة والكروسة »: تسليع الزواج، تسليع المرأة وتسليع العلاقات بين الناس (الجزء الثاني والأخير)

كاتب ياسين: أكتوبر 1917، نوفمبر 1954 وديان بيان فو

بقلم: كاتب ياسين (1929-1989)، كاتب جزائري ثوري، وطني، يساري وأممي، أحد مؤسسي الرواية الجزائرية الحديثة المكتوبة بالفرنسية عندما تخلّى الإقطاعيون الذين كانوا يخونون عبد[1] القادر عن الكفاح، خدموا الفرنسيين، مثلما كانوا قد خدموا الأتراك[2] أو الرومان. كان يبدو أن قرنا من الاستعباد قد قضى على المقاومة الألفية للشعب الجزائري، فوق هذه الأرض التي يبدو أنها… Lire la suite كاتب ياسين: أكتوبر 1917، نوفمبر 1954 وديان بيان فو

ضد الرحمة المناسباتية والتظاهراتية كقيمة ربح رأسمالية: من أجل التراحم والتضامن الاجتماعيين على مدار السنة

من أجل إقامة منظومة سياسية واقتصادية تسعى إلى القضاء على الفقر وتجعل من التراحم والتضامن الدائمين قاعدة عامة في المجتمع. تنبيه: لا يهدف هذا المقال إلى التهجم على « مطاعم الرحمة » وعلى تقديمها وجبات مجانية للفقراء، للمساكين- هذا عمل محمود وإيجابي- وإنما ننتقد في مقالنا هذا الطابع المناسباتي لهذه « الرحمة »، أي وجودها فقط في بعض المناسبات،… Lire la suite ضد الرحمة المناسباتية والتظاهراتية كقيمة ربح رأسمالية: من أجل التراحم والتضامن الاجتماعيين على مدار السنة

الثامن من مارس: وَاشْ من عيد المرأة يرحم والديكم؟!

عن أي عيد مرأة تتحدّثون؟! لا أعرف من قرر أن يميّع تاريخ 8 مارس ويحوله إلى عيد أو احتفالية، وهو الذكرى الذي يفترض أن نسترجع من خلالها نضالات نساء طالبن بجسارة بتحسين ظروف عملهن* فسقطت منهن في مثل هذا اليوم 129 عاملة مضربة عام 1908 لقين حتفهن حرقا بعد أن افتُعل حادث داخل معملهن بنويورك… Lire la suite الثامن من مارس: وَاشْ من عيد المرأة يرحم والديكم؟!

« اربح العروسة والكرّوسة! »:تسليع الزواج وتسليع المرأة وتسليع العلاقات بين الناس (الجزء الأوّل)

يقول شعار اشهاري قديم لطومبولا أطلقتها ماركة قهوة محلية « اربح العروسة والكرّوسة! ». شعار واضح وضوح الشمس عن اعتبار المرأة (العروسة) سلعة يتم « ربحها » كما تربح السيّارة (الكرّوسة) . الخطير في هذا الشعار هو أنه يجمع « ربح » العروسة بربح سيارة كلييو 4 (سلعة تُمتلك مقابل مبلغ مالي معتبر ليس في متناول أغلبية المواطنين. الكليو 4 غالية… Lire la suite « اربح العروسة والكرّوسة! »:تسليع الزواج وتسليع المرأة وتسليع العلاقات بين الناس (الجزء الأوّل)

مقتطفات من « الميثاق الوطني »(1976): « إنّ الأمّة هي الشعب نفسه »

1 ليست الجزائر كيانا حديث النشأة. فمنذ أيّام ماسينيسا المؤسّس الأوّل للدولة النوميدية. ويوغرطا رائد المقاومة ضد السيطرة الرومانية. أخذ الإطار الجغرافي يتحدّد في معالمه الكبرى. وبدأ الطابع الوطني يبرز ويتأكد باستمرار خلال التطور الذي شهدته الجزائر في حقبة من التاريخ تزيد على عشرين قرنا. وبالإضافة إلى ذلك أخذت المقوّمات الأخرى للأمّة الجزائرية تتجلّى تدريجيا… Lire la suite مقتطفات من « الميثاق الوطني »(1976): « إنّ الأمّة هي الشعب نفسه »

اعترافات متحرِّش سابق

     إنّ منظر شاب يهيم على وجهه لا وجهة لخطواته، يطلق التعليقات و المعاكسات و مختلف المداعبات ذات الإيحاءات الجنسية حول المظهر الخارجي للنساء و يتمادى أحيانا للتحديق في أجسادهن و التصفير هو منظر مألوف جدّا لا يضايق أحدًا، أدرك ذلك تمامًا لأنّني كنت يومًا هذا الشاب.        لم تكنْ لي حرفة سوى إهدار الوقت… Lire la suite اعترافات متحرِّش سابق

« البلاد المتخلّفة »: تسمية غربية خشنة! (الجزء الأول)

شاع استعمال اصطلاح « البلاد المتخلّفة » غداة الحرب العالمية الثانية، بسرعة فائقة لحد أنه أصبح من المصطلحات الأكثر تداولا داخل الهيئات الدولية وخارجها…إلى جانب التسميات العديدة الأخرى، كالدول الفقيرة، أو « الأقل نموّا »، أو « دول الجنوب » أو « البلدان النامية » أو البلدان ذات الاقتصاد المشوّه…أو البلدان المتأخرة…إلخ، وهي بلدان آسيا وافريقيا وأمريكا اللاتينية أي تلك البلدان التي تشكل… Lire la suite « البلاد المتخلّفة »: تسمية غربية خشنة! (الجزء الأول)