بازوليني Pasolini: عن ثقافة التجهيل التي تدمّر الأصالة والثقافات الأصلية

الكثيرون يتأسفون (في ظرف التقشف هذا) على الإزعاجات الناتجة عن افتقار للحياة الاجتماعية والثقافية المُنظّمة خارج المركز « السيئ » في الضواحي « الجيّدة » (المنظور إليها كمراقد بلا مساحات خضراء، بلا خدمات، بلا استقلالية، أين صارت تنعدم فيها علاقات انسانية حقيقية). إنّه لتأسف منمّق. فحتىّ لو وُجِد في الضواحي كل ما يتم التأسف على نقصه فسيكون المركز هو… Lire la suite بازوليني Pasolini: عن ثقافة التجهيل التي تدمّر الأصالة والثقافات الأصلية

إنّ التحرر الوطني من الامبريالية يساوي التحرر الاجتماعي من الاستغلال الرأسمالي

كتب محمود الأطرش* في مذكراته، متحدثا عن ثورة أكتوبر الاشتراكية في روسيا سنة 1917 فيقول: « فهي دشنت عهدين في آن واحد: عهد التحرر من سيطرة الإمبرياليين واستعبادهم، على أساس حق الشعوب في تقرير مصيرها بنفسها الذي نادى به لينين والحكومة السوفياتية، وتحقّق بصورة عملية في المستعمرات القيصرية القديمة، وعهد التخلّص من سيطرة الاستغلال الإقطاعي والرأسمالي،… Lire la suite إنّ التحرر الوطني من الامبريالية يساوي التحرر الاجتماعي من الاستغلال الرأسمالي

عقلية بن مهيدي

دموع الدم تسيل من العيون على الكارثة، المصيبة ذي كي رجعوا نعال بني صهيون يتالبوا في أحفاد سي بن مهيدي معاذ الله من هاذ الزمان لي حتى كي الحق يكون فيه باين و تقول على العميل سلمان بلي كلب ترامب و خاين القزم يتعالى على الجبال حاب يوضع على فمنا كمامة باش يغطي الشمس بالغربال… Lire la suite عقلية بن مهيدي

أحفاد بن مهيدي لن يعتذروا!

بداية أحيّي تحية احترام أنصار لاصام ( » جمعية عين مليلة)، مسقط رأس القائد الثوري الشهيد العربي بن مهيدي، لإنجازهم ورفعهم التيفو التضامني مع كفاح الشعب الفلسطيني التحرري. تيفو اختصر ببراعة تواطء النظام الملكي السعودي مع الامبريالية الأمريكية وخيانة من يدّعي خدمة الحرمين الشريفين للقضية الفلسطينية. هو تيفو عبر بطريقة رائعة عن رأي الشارع، عن تضامن… Lire la suite أحفاد بن مهيدي لن يعتذروا!

مصطلح « شكوبّيستان »: عقدة المستَعمَر بمصطلح جديد

يكتب محمّد بوحميدي، أستاذ في الفلسفة، أنّ « عقدة المستَعمَر تتمثل في حمل الخطاب الاستعماري/خطاب المستَعْمِر في عقله »، أي بعبارة أخرى نظرة المستَعْمَر ذهنيا إلى نفسه أو إلى مواطنيه نظرة الاحتقار والتقزيم التي يلقيها المستَعْمِر على سكان البلد الأصليين. ومن هنا نلاحظ هوس المستَعمَر بعزل نفسه عن هؤلاء السكان الأصليين وبالتميّز عن شعبه. بعد أكثر من… Lire la suite مصطلح « شكوبّيستان »: عقدة المستَعمَر بمصطلح جديد

خدم الامبريالية: نص للمفكر الثوري الجزائري والمجاهد الشهيد فرانز فانون

  فرانز فانون، خدم الامبريالية (1) الحكومة المؤقتة للجمهورية الجزائرية، البعثة في غانا (2) ، 14 ديسمبر 1960. إنّ التأكيد أن لكل زمن من التاريخ ميزاته الخاصة لهو أمر بديهي. كان لزمن الاستعمار، مثلا، نفسيته الخاصة، أبطاله وخونته الخاصين. فقبل انهيار النظام الاستعماري في افريقيا وفي العالم، كان يوجد أفارقة يستطيعون أن يؤكدوا بكل جدية أن… Lire la suite خدم الامبريالية: نص للمفكر الثوري الجزائري والمجاهد الشهيد فرانز فانون

المارطو في رمضان: محاضرة حول بقايا الفكر الاستعماري في الدارجة الجزائرية

نظّم فريق المارطو ليلة أمس 19 جوان 2016 محاضرة حول بقايا الفكر الاستعماري الفرنسي في الدارجة الجزائرية. المكان: قاعة المحاضرات بالمركز الثقافي دبيح الشريف بحي المدنية ، بالجزائر العاصمة. الساعة: من الـ10 و40 دقيقة حتى الساعة 12 و5 دقائق. عدد الحضور: قرابة 20 شخصا محاضرة من تقديم: محمّد وليد قرين (عضو مؤسس في المارطو) وأدار… Lire la suite المارطو في رمضان: محاضرة حول بقايا الفكر الاستعماري في الدارجة الجزائرية

أُوغُو تْشَابِيسْ: من أجل نموذج إيديولوجي محلّي. لا للتقليد!

نحن نعيش بالفعل في فترة تبدو فيها الايديولوجيات* وكأنها قد اختفت. إنها فترة « نهاية الإيديولوجيات »، هكذا سمّاها الكثير من الدارسين لعصرنا. إنّ هذه الظاهرة تكتسب حجما ضخما في أمريكا، وخاصة في فينيزويلا، حيث تحوّلت أغلبية الأحزاب السياسية، التي نشأت أثناء عملية التصنيع، إلى منظمات ذات طابع شعبوي، فارغة تماما من أي محتوى إيديولوجي. من جهة… Lire la suite أُوغُو تْشَابِيسْ: من أجل نموذج إيديولوجي محلّي. لا للتقليد!

من مناهج سيطرة الإستعمار الجديد: إثارة « هجرة الأدمغة »

مقدّمة: إنّ « هجرة الأدمغة » واقع يدركه اليوم كل جزائري. فكلّ عام يهجر عدد معتبر من الكوادر أو العلماء أو الأطباء ويستقرون في الدول الغربية. إنّ هجرة الأدمغة هذه آفة وطنية بأتم معنى الكلمة، إذ من المؤسف ومن المؤلم أن نرى مواطنيين كبروا في الوطن وتكوّنوا فيه ودرسوا فيه من الطور الابتدائي حتى الطور الجامعي يهجرون… Lire la suite من مناهج سيطرة الإستعمار الجديد: إثارة « هجرة الأدمغة »