كاتب ياسين: أكتوبر 1917، نوفمبر 1954 وديان بيان فو

بقلم: كاتب ياسين (1929-1989)، كاتب جزائري ثوري، وطني، يساري وأممي، أحد مؤسسي الرواية الجزائرية الحديثة المكتوبة بالفرنسية عندما تخلّى الإقطاعيون الذين كانوا يخونون عبد[1] القادر عن الكفاح، خدموا الفرنسيين، مثلما كانوا قد خدموا الأتراك[2] أو الرومان. كان يبدو أن قرنا من الاستعباد قد قضى على المقاومة الألفية للشعب الجزائري، فوق هذه الأرض التي يبدو أنها… Lire la suite كاتب ياسين: أكتوبر 1917، نوفمبر 1954 وديان بيان فو

« البلاد المتخلّفة »: تسمية غربية خشنة! (الجزء الأول)

شاع استعمال اصطلاح « البلاد المتخلّفة » غداة الحرب العالمية الثانية، بسرعة فائقة لحد أنه أصبح من المصطلحات الأكثر تداولا داخل الهيئات الدولية وخارجها…إلى جانب التسميات العديدة الأخرى، كالدول الفقيرة، أو « الأقل نموّا »، أو « دول الجنوب » أو « البلدان النامية » أو البلدان ذات الاقتصاد المشوّه…أو البلدان المتأخرة…إلخ، وهي بلدان آسيا وافريقيا وأمريكا اللاتينية أي تلك البلدان التي تشكل… Lire la suite « البلاد المتخلّفة »: تسمية غربية خشنة! (الجزء الأول)

غرامشي : في مفهوم الوطني الشعبي و في طبقة المثقّفين الجالسين فوق السحب

ما ذا يعني أن الشعب الإيطالي يفضل قراءة أعمال الكتّاب الأجانب؟ هذا يعني أن الهيمنة الفكرية والأخلاقية للمفكرين الأجانب تطغى عليه، هذا يعني أنه يشعر أنه مرتبط بالمفكرين الأجانب أكثر من ارتباطه بالمفكرين المحليين، أي أنه لا يوجد في بلدنا كتلة وطنية، فكرية وأخلاقية، لا هي تراتبية ولا هي مساواتية. لا ينبع المثقفون من الشعب،… Lire la suite غرامشي : في مفهوم الوطني الشعبي و في طبقة المثقّفين الجالسين فوق السحب

المارطو في رمضان: محاضرة حول بقايا الفكر الاستعماري في الدارجة الجزائرية

نظّم فريق المارطو ليلة أمس 19 جوان 2016 محاضرة حول بقايا الفكر الاستعماري الفرنسي في الدارجة الجزائرية. المكان: قاعة المحاضرات بالمركز الثقافي دبيح الشريف بحي المدنية ، بالجزائر العاصمة. الساعة: من الـ10 و40 دقيقة حتى الساعة 12 و5 دقائق. عدد الحضور: قرابة 20 شخصا محاضرة من تقديم: محمّد وليد قرين (عضو مؤسس في المارطو) وأدار… Lire la suite المارطو في رمضان: محاضرة حول بقايا الفكر الاستعماري في الدارجة الجزائرية

أُوغُو تْشَابِيسْ: من أجل نموذج إيديولوجي محلّي. لا للتقليد!

نحن نعيش بالفعل في فترة تبدو فيها الايديولوجيات* وكأنها قد اختفت. إنها فترة « نهاية الإيديولوجيات »، هكذا سمّاها الكثير من الدارسين لعصرنا. إنّ هذه الظاهرة تكتسب حجما ضخما في أمريكا، وخاصة في فينيزويلا، حيث تحوّلت أغلبية الأحزاب السياسية، التي نشأت أثناء عملية التصنيع، إلى منظمات ذات طابع شعبوي، فارغة تماما من أي محتوى إيديولوجي. من جهة… Lire la suite أُوغُو تْشَابِيسْ: من أجل نموذج إيديولوجي محلّي. لا للتقليد!

« خدمة العرب » و »العربي فنيان! » (الجزء الثاني والأخير)

« خدمة العرب » والعربي فنيان »: من بقايا الفكر الاستعماري في الدارجة الجزائرية ينقل لنا مصطفى الأشرف [4] في فقرة أخرى ما كتبه الكومندان لِيُو ، ضابط في جيش الاحتلال الفرنسي عن حملة شارك فيها في سهل الشلف، في سنة 1842، فنقرأ ما يلي: « منذ انطلاق الحملة إلى يومنا هذا، أي من 4 مايو ‘لى 20 منه،… Lire la suite « خدمة العرب » و »العربي فنيان! » (الجزء الثاني والأخير)

« خدمة العرب! » والعربي فنيان » (الجزء الأول)

« خدمة العرب » و »العربي فنيان »: من بقايا الفكر الاستعماري في الدارجة الجزائرية من عادة الكثير من مواطنينا وصف كل عمل غير متقن بـ »خدمة العرب ». فمثلا تسمعهم يقولون عندما يرون طريقا معبّدا مليئا بالحفر الصغيرة أو بالحدبات: « يخّي خدمة العرب! » أو تسمعم يقولون عندما يرون أو يعلمون أنّ مشروع بناء يسجّل تأخّرا: « إيه، العربي فنيان! ما يحبش… Lire la suite « خدمة العرب! » والعربي فنيان » (الجزء الأول)